مدونة احمد الصعيدي الإسلامية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مدونة احمد الصعيدي الإسلامية

مُساهمة  أحمدالسيدالصعيدي في الإثنين أغسطس 10, 2015 1:36 am

مدونة احمد الصعيدي الإسلامية
الخطب والمواعظ وتجويد القران الكريم والحديث والفقة
http://almohre9.blogspot.com/2015/05/blog-post_7.html
مقاطع الفديو اليوتيوب الارشادية لتعليم الحج والعمرة
https://www.youtube.com/channel/UCYMlL6DpZxJGzv_EV93hIrw

أحمدالسيدالصعيدي

ذكر عدد الرسائل : 28
أسم المستخدم : أحمدالسيدالصعيدي
تاريخ التسجيل : 26/03/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مدونة احمد الصعيدي الإسلامية

مُساهمة  أحمدالسيدالصعيدي في الخميس أغسطس 27, 2015 12:26 am


كل عام وانتم بخير
بعد الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم
نسأل الله أن يرزقنا وإياكم حج بيته الحرام
ضع الأيكونات في فولدر واحد
ثم افتح فتح الله لك
اضغط هنا
لتحميل ملف مناسك الحج وكأنك تحج.
mediafire.com ?j28tnkj7fwfjxmq

mediafire.com ?5ilb2wbh8loasfz

أحمدالسيدالصعيدي

ذكر عدد الرسائل : 28
أسم المستخدم : أحمدالسيدالصعيدي
تاريخ التسجيل : 26/03/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: مدونة احمد الصعيدي الإسلامية

مُساهمة  أحمدالسيدالصعيدي في الإثنين نوفمبر 09, 2015 11:29 pm

الاناشيد الاسلامية
للإنسان عقل وعاطفة، ونفس وروح، وفطرة وغريزة، وذات ومجتمع، وأن وسائل الترويح لا بد أن تؤصل وتتأسس بحيث تكون مستجيبة لكل معطى بقدره أو مطلب يشكل حاجة أصلية للإنسان


الترويح في الإسلام أمرٌ مشروعٌ، بل ومطلوبٌ، طالما أنه في إطاره الشرعي السليم المنضبط بحدود الشرع التي لا تخرجه ـ أي الترويح ـ عن حجمه الطبيعي في قائمة حاجات النفس البشرية، فالإسلام دين الفطرة، ولا يتصور أن يتصادم مع الطاقة البشرية الفطرية، أو الغرائز البشرية في حالتها السوية.

ومن هنا فقد أجاز الإسلام النشاط الترويحي الذي يعين الفرد المسلم على تحمل مشاق الحياة وصعابها والتخفيف من الجانب الجدي فيها ومقاومة رتابتها شريطة ألا تتعارض تلك الأنشطة مع شيء من شرائع الإسلام، أو يكون فيها إشغال عن عبادة مفروضة،
والأصل في ذلك الحديث الذي في صحيح مسلم عَنْ حَنْظَلَةَ قَالَ: كُنَّا عِنْدَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَوَعَظَنَا فَذَكَّرَ النَّارَ قَالَ ثُمَّ جِئْتُ إِلَى الْبَيْتِ فَضَاحَكْتُ الصِّبْيَانَ وَلَاعَبْتُ الْمَرْأَةَ، قَالَ: فَخَرَجْتُ فَلَقِيتُ أَبَا بَكْرٍ فَذَكَرْتُ ذَلِكَ لَهُ فَقَالَ وَأَنَا قَدْ فَعَلْتُ مِثْلَ مَا تَذْكُرُ، فَلَقِينَا رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقُلْتُ: يَا رَسُولَ اللَّهِ نَافَقَ حَنْظَلَةُ، فَقَالَ: مَهْ فَحَدَّثْتُهُ بِالْحَدِيثِ، فَقَالَ أَبُو بَكْرٍ وَأَنَا قَدْ فَعَلْتُ مِثْلَ مَا فَعَلَ فَقَالَ: يَا حَنْظَلَةُ سَاعَةً وَسَاعَةً وَلَوْ كَانَتْ تَكُونُ قُلُوبُكُمْ كَمَا تَكُونُ عِنْدَ الذِّكْرِ لَصَافَحَتْكُمْ الْمَلَائِكَةُ حَتَّى تُسَلِّمَ عَلَيْكُمْ فِي الطُّرُقِ.

قال المباركفوري في شرح سنن الترمذي: ( وَلَكِنْ يَا حَنْظَلَةُ سَاعَةً وَسَاعَةً ) أَيْ سَاعَةً كَذَا وَسَاعَةً كَذَا يَعْنِي لَا يَكُونُ الرَّجُلُ مُنَافِقًا بِأَنْ يَكُونَ فِي وَقْتٍ عَلَى الْحُضُورِ وَفِي وَقْتٍ عَلَى الْفُتُورِ, فَفِي سَاعَةِ الْحُضُورِ تُؤَدُّونَ حُقُوقَ رَبِّكُمْ, وَفِي سَاعَةِ الْفُتُورِ تَقْضُونَ حُظُوظَ أَنْفُسِكُمْ. انتهى.

http://cutt.us/QP1A

أحمدالسيدالصعيدي

ذكر عدد الرسائل : 28
أسم المستخدم : أحمدالسيدالصعيدي
تاريخ التسجيل : 26/03/2015

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى